مختارات اقتصادي / ارقام

مدن عالمية تتولى زمام القيادة نحو مستقبل الطاقة المتجددة


- أصدرت المدينة خطة في عام 2017 لخفض انبعاثات الكربون بنسبة 70% بحلول عام 2030.
 

- وتواجه المدينة صراعًا لتحقيق خطتها بسبب ارتفاع الطلب على الطاقة مدفوعًا بالتنمية الحضرية السريعة والنمو الاقتصادي.
 

- وضعت المدينة برنامجًا لإعادة التحريج وعزل الكربون، سيتم بموجبه توفير المزيد من المساحات الخضراء وزراعة مليوني شجرة أو ترميمها.
 

- ومن بين المبادرات الأخرى استخدام الطاقة الشمسية لتشغيل المباني العامة الكبيرة، وتركيب أعمدة المصابيح الشمسية وإشارات المرور، وتزويد المنازل بمجموعات الطاقة الكهروضوئية.
 

- ومن ناحية أخرى، يتم إزالة السيارات القديمة تدريجيًا من الطرق، مع تزويد السيارات الأخرى بأنظمة عادم تحفيزية لتقليل التلوث.
 

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على ارقام وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.