ما هي قصة الفيل والحمار في الانتخابات الرئاسية الأمريكية ؟

ArabicTrader 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يعتبر الحمار والفيل رمزان لأقوى حزبين داخل الولايات المتحدة الأمريكية، فالحمار يستخدم رمزا للحزب الديمقراطي ، بينما الفيل يعتبر رمزا سياسيا للحزب الجمهوري، ومرشح الحزب الديمقراطي هذا العام بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية هو جو بايدن ، نائب الرئيس السابق، باراك أوباما. بينما مرشح الحزب الجمهوري يتمثل في الرئيس الحالي، دونالد ترامب ، والذي يرغب في الفوز بفترة رئاسية جديدة تمتد لأربع سنوات لاستكمال ما بدأه من خطوات خلال الفترة الأولى من الرئاسة والتي تنتهي في 20 يناير المقبل.

قصة رمز الفيل الذي يميز الحزب الجمهوري تم استخدامها في منشورات الدعاية الانتخابية لإبراهام لينكولن بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي أصدرتها صحيفة Father Abraham المؤيده له، ولكن ليس كشعار معتمد رسمياً من الحزب.

وبعد سنوات، استخدم على يد رسام الكاريكاتير السياسي المشهور توماس ناست عام 1874، ونشره في صحيفة هاربر الأسبوعية، ومن ثم تكرر استخدام الفيل في الصحف الأمريكية على يد رسامين آخرين عندما أرادوا الإشارة إلى الجمهوريين. وعلى الرغم من أن الحزب الجمهوري لم يعتمد الشعار رسميا، إلا أنه مع اقتراب كل انتخابات كان الفيل يتحول لشعار سياسي متفق عليه على أنه معبرا عن الحزب الجمهوري، وتشير التحليلات إلى أن استخدام شعار الفيل كممثلا عن الحزب الجمهوري قد يكون بسبب ما يمثله الفيل بحجمه الكبير من قوة وتأثير داخل الولايات المتحدة.

بينما قصة رمز الحمار كرمز للحزب الديمقراطي بدأ عند ترشح أندرو جاكسون لأول مرة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 1829، من أجل كسر هيمنة الحزب الجمهوري على الحكم، وهو ما أثار سخرية منافسيه والذين اعتبروه حمارا يتصف بالغباء والكسل والبلادة، ومن ثم وصفوا جاكسون بأنه حمار.

ومن ثم اتجه أندرو جاكسون إلى استخدام وصف منافسيه له بأنه "حمار" بشكل إيجابي، فاعتمد رمز الحمار القوي والفخور بنفسه شعارا لحملته الانتخابية، وسوّق لذلك بأن الحمار يمثل الحزب الأقرب للناس وهمومها.

وفي عام 1870 أصبح الحمار الشعار الرسمي للحزب الديمقراطي الأمريكي، وذلك بعد أن نشر توماس ناست كاريكاتيرا حول السباق الانتخابي يظهر فيه الحمار أسود اللون يتبارز مع الفيل الجمهوري الخائف، وعليه أصبح الحمار رمزا للحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية منذ هذه الفترة.

وخلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية الحالية يتنافس مرشح الحزب الجمهوري، الفيل، دونالد ترامب، أمام مرشح الحزب الديمقراطي ، الحمار، جو بايدن، وسط تنافس قوي شديد بينهم، ولكن استطلاعات الرأي ترجح فوز المرشح الديمقراطي، الحمار ، حتى الاَن قبل ساعات من انطلاق سباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على ArabicTrader وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

إخترنا لك

0 تعليق