نيفادا تتحكم في سباق الانتخابات الأمريكية ، وبايدن قد يفوز؟

ArabicTrader 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

مع استمرار فرز الأصوات في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الحالية، يتساؤل المستثمرين داخل سوق العملات حول الفائز بولاية رئاسية سواء كان الرئيس الحالي، دونالد ترامب ، أو المرشح الديمقراطي جو بايدن، وبخاصة بعدما أعلن الرئيس ترامب على استحياء فوزه بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية قبل انتهاء فرز باقي الأصوات، وتقارب التنافش الشديد بينها في ولاية نيفادا ، والتي تمتلك 6 أصوات داخل المجمع الانتخابي الأمريكي.

وحتى الاَن، استطاع المرشح الديمقراطي، جو بايدن ، الفوز بحوالي 238 مقعدا من أصوات المجمع الانتخابي الأمريكي، بينما نجح الرئيس الحالي ترامب في الفوز بحوالي 213 مقعدا فقط من أصوات المجمع الانتخابي، ونرصد لكم فرص فوز كل مرشح داخل الانتخابات الأمريكية مع استمرار فرز باقي الأصوات الانتخابية في 7 ولايات أمريكية+ بالإضافة إلى مقعد واحد فقط بولاية ماين، بإجمالي نحو 87 مقعدا متبقي داخل المجمع الانتخابي الأمريكي.

وتتمثل فرص فوز بايدن بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية بأن يستطيع الفوز بنحو 3 ولايات فقط من إجمالي الـ 7 ولايات المتبقية، فإذا استطاع بايدن الفوز بمقاعد ولاية ميتشجين وولاية نيفادا وولاية ويسكونسن يكون باستطاعته جمع 32 مقعدا إضافية داخل المجمع الانتخابي، وبيكون بإجمالي حوزته نحو 370 مقعدا داخل المجمع الانتخابي الأمريكي ويتم إعلانه رئيسا جديدا للولايات المتحدة الأمريكية، وهو سيناريو ليس مستبعدا حتى الاَن مع سيطرة بايدن على هذه الولايات حتى الاَن مع فرز نسبة كبيرة من أصوات الناخبين الأمريكيين بداخلها.

وعلى الجانب الاَخر، فإن فرص فوز ترامب تتمثل في الفوز بنحو 4 ولايات أمريكية أخرى تتمثل في ولاية بنسلفانيا وولاية جورجيا وولاية كارولاينا الشمالية بالإضافة إلى ولاية نيفادا، حيث مجموع أصواتهم في المجمع الانتخابي حوالي 57 مقعدا في الانتخابات الأمريكية، ومع حوالي 213 مقعدا بالمجمع الانتخابي حتى الاَن، يكون مجموعه إذا استطاع الفوز بالأربع ولايات السابقة حوالي 270 مقعدا داخل المجمع الانتخابي، وهوا سيناريو ليس مستبعدا مع أغلبية قوية لترامب في حوالي 3 ولايات وهي بنسلفانيا وجورجيا وكارولاينا الشمالية، مع تبقي ولاية نيفادا فقط، والتي يتنافس فيها مع بايدن بقوة حتى الاَن وسيطرة بايدن عليها بنسبة بسيطة جدا مع التوقف عن فرز الأصوات حتى الاَن.

ومع امتلاك بايدن نحو 238 مقعدا في المجمع الانتخابي، واحتمالية حصد أصوات ولاية ميتشجين وولاية ويسكونسن بإجمالي نحو 26 مقعدا فيكون بمقدوره نحو 264  مقعدا من ضمن المجمع الانتخابي.

بينما ترامب يمتلك حوالي 213 مقعدا داخل المجمع الانتخابي ، وإذا فاز بولاية بنسلفانيا وولاية جورجيا وولاية كارولاينا الشمالية وهو السيناريو الأقرب حاليا يكون بمقدوره جمع 51 مقعدا إضافيا ويصبح عدد أعضائه في المجمع الانتخابي نحو 264 مقعدا أيضا.

ومن ثم فإن ولاية نيفادا هي التي ستحكم من يفوز بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية هذا العام، مع احتمالات أكبر لمرشح الحزب الديمقراطي بايدن حتى الاَن والذي يسيطر على حوالي 49.2% من نسبة الناخبين بولاية نيفادا بعد فرز 67% فقط من الأصوات، بينما ترامب يحظى بتأييد 48.6% فقط من الناخبين بولاية نيفادا الأمريكية، وهو ما سيكون له تأثير قوي على سوق العملات.

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على ArabicTrader وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق