حاكم عجمان: الإمارات تشهد مرحلة تاريخية فريدة في إنجازاتها العلمية

mebusiness 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان أن هذا اليوم يعتبر استثنائيا لحدث عظيم في تاريخ دولتنا والأمة العربية والاسلامية بوصول مسبار الأمل الى المريخ.

وقال إن هذا الانجاز جاء نتيجة شجاعة وصبر قيادتنا وأبناءنا وبناتنا للارتقاء باسم الامارات عاليا في مجال العلوم والفضاء واكتشاف المريخ من أجل صنع مستقبل واعد ومبهر في مجال الفضاء والدخول إلى عالم من الاكتشافات العلمية والمساهمة في خدمة البشرية مما يرسخ مكانة دولتنا عالميا ويدعم مسيرة التطوير والتنمية التي تشهدها على كافة الصعد.

وفي مايلي كلمة صاحب السمو حاكم عجمان بمناسبة وصول مسبار الأمل إلى مدار المريخ..

تشهد دولة الإمارات العربية المتحدة مرحلة تاريخية فريدة تسجل فيها إنجازات وطنية جليلة ونجاحات علمية وعملية تبهر العالم وتبرهن على جدية الشعب الإماراتي وأبنائه وبناته في الارتقاء عاليا باسم الوطن في مجال العلوم والفضاء ومختلف المجالات الأخرى.

ويسرنا في هذا اليوم التاريخي التاسع من فبراير 2021 أن نبدي للعالم فرحتنا وفخرنا وابتهاجنا بإنجاز أبنائنا وبناتنا وسواعدهم الوطنية المباركة في العمل على وصول مسبار الأمل بنجاح إلى مدار المريخ لتصبح دولة الإمارات العربية المتحدة خامس دولة في العالم تصل إلى هذه النقطة العلمية التاريخية وتسجل في سجل البشرية إنجازا عربيا علميا تفخر به أمتنا العربية والإسلامية وشعبنا العزيز.

اختص الله تعالى دولتنا الحبيبة بقيادة رشيدة تملك رؤية سديدة وتطلعات وجيهة في الاستثمار بالقوى البشرية والعقول الوطنية والأفكار العميقة، ويطيب لنا بمناسبة وصول مسبار الأمل إلى مدار المريخ وانطلاقه في أداء مهامه المطلوبة أن نقدم أسمى التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى إخواني حكام الإمارات، وجميع المواطنين والمقيمين على أرض الوطن.

لا يخفي على بالنا مدى أهمية هذا الإنجاز الجليل لدولة الإمارات في تعزيز مكانتها واسمها في مصاف الدول المتقدمة علمياً وتحريك عجلة التنمية ومسيرة النهضة وحركة التطور التي تشهدها الدولة منذ قيامها واتحادها على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" بمعية إخوانه مؤسسي دولة الاتحاد الذين غرسوا في نفوس شعب الإمارات حب العلم النافع والعمل الجاد والنهل من بحور المعرفة المختلفة حتى وصل مسبار الأمل الإماراتي إلى نقطة انطلاقة علمية وبحثية فريدة من نوعها ويبدأ بالعمل على تزويد وإثراء المجتمع العلمي بالبيانات الخاصة بكوكب المريخ بما يحقق النفع للبشرية كافة.

يعكس مشروع مسبار الأمل مستوى الثقة العالية التي يتمتع بها شباب دولة الإمارات من قبل القيادة الرشيدة التي تؤمن بدورهم المحوري في تعزيز مسيرة التنمية وحركة التطور التي تشهدها الدولة حاضراً ومستقبلاً وعلى مدار سبع سنوات منذ انطلاق مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ حققت فرق العمل الوطنية إنجازات نوعية متعددة وذلك بفضل الله تعالى ثم بجدهم واجتهادهم وسعيهم الحثيث على العمل المتواصل وواجهوا في هذه السنين الصعاب والتحديات حتى تكللت جهودهم المباركة بإنجاز رفعوا به اسم الإمارات عاليا في مجال الفضاء بكل فخر واعتزاز.

نقدم في هذه المناسبة الطيبة لجميع فرق العمل الإماراتية وكل من تعاون على إنجاح مشروع الإمارات العلمي لاستكشاف المريخ وإثراء البشرية بالمعرفة والعلم والبحوث الاستكشافية الهامة للفضاء أصدق مشاعر الشكر والامتنان على أعمالهم وأفكارهم وكفاءتهم العلمية والعملية ونبوغهم في مجال علمي مميز تنتفع به الأجيال على مر العصور.

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على mebusiness وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق