غير مألوفة لكنها مجدية.. إليك هذه المصادر لتوفير دخل تقاعدي

الجزيرة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يخشى الكثيرون من فكرة عدم الحصول على دخل عند التوقف عن العمل، لكن الجميع يحلمون بالتمتع بتقاعد مريح، وهناك مصادر شائعة للدخل التقاعدي مثل الضمان الاجتماعي ورواتب التقاعد التي عادة ما تكون كافية لتغطية فواتير معظم المستثمرين فيها، لكن هناك العديد من الخيارات البديلة التي توفر التدفق النقدي، ولكن غالبا ما يتم تجاهلها أو لا تستخدم بكثرة.

في تقرير نشره موقع "مونتانا ستاندرد" (Montana Standard) الأميركي قال الكاتب راين داوني إن المصادر الأربعة التالية غير المتوقعة للدخل عند التقاعد أقل شيوعا لأسباب وجيهة، ولكن قد يكون من المفيد اللجوء إليها إذا كنت قد استنفدت بالفعل الطرق التقليدية لتحسين نمط حياتك عند التقاعد.

تحويل العقار إلى أسهم

وفقا لبيانات التعداد السكاني في الولايات المتحدة، فإن العقارات هي أكثر فئة أسهم يتمتع بها معظم المتقاعدين، فقد يكون لديك بضع مئات الآلاف من الدولارات من الأسهم على عقارك، لكنها للأسف ليست في شكل سيولة مالية، وقد حُلّت هذه المشكلة من خلال تطوير الرهون العقارية العكسية وغيرها من الإستراتيجيات المالية التي تحول أسهم العقار إلى أموال نقدية، مما يمكن الشخص من البقاء في منزله.

ويبدو هذا الوضع إيجابيا في ظاهره، ولكن هناك بعض المخاطر والجوانب السلبية التي يجب أخذها بعين الاعتبار، حيث تتطلب الرهون العقارية العكسية دفع رسوم وزيادة قيمة الفائدة المضمنة مع تزايد قيمة القرض، وهي لا تغير الالتزام بالفواتير مثل ضريبة الملكية أو التأمين، كما تستنفد هذه الرهون أسهمك عن طريق تحويلها إلى أموال نقدية يمكن استغلالها، لذلك ستقلل صافي ثروتك بمرور الوقت، لذلك يجب عليك موازنة التكاليف والمخاطر والفوائد قبل اتخاذ قرار بشأن الرهن العقاري العكسي.

إقراض نظير لنظير

تربط خدمات إقراض نظير لنظير المقرضين مع المقترضين لتسهيل القروض الخاصة، وتسمح منصات هذه الخدمة للمقرضين بوضع معايير للمقترضين، والموافقة على الأطراف التي تستوفي شروط القبول، ثم توزيع الأموال وإدارة تحويلات السداد.

وتتلقى بعض منصات الإقراض الأكثر شهرة الدعم من قبل المؤسسات المالية الكبرى ولديها الآن سجلات إنجازات إيجابية كبيرة.

ومع ذلك، غالبا ما تكون القروض الاستهلاكية أكثر خطورة وتوفر سيولة أقل من معظم حافظات سندات التقاعد، ولا يتمتع الأفراد المقرضون بنفس الإشراف التنظيمي مثل حاملي سندات الشركات، ورغم ذلك فإنه بديل يمكن أن ينتج عائدات أعلى من الديون التقليدية.

صناديق الاستثمار العقارية الخاصة

الكثير من الناس يحظون بدخل من صناديق الاستثمار العقاري المتداولة علنا، فيما لا يستفيد سوى البعض منهم من صناديق الاستثمار العقاري الخاصة التي تتطلب الحد الأدنى من الاستثمارات، وقد أدى التقدم الذي شهدته التكنولوجيا المالية والتعهد الجماعي إلى التخفيف من القيود، مما سمح للأفراد بالمشاركة بأقل من بضع مئات من الدولارات في بعض الأحيان.

ومن شأن إيجاد صندوق الاستثمار العقاري الخاص المناسب الذي يركز على تحقيق الدخل أن يحقق نتائج رائعة، لكن قد تكون المعايير التنظيمية المختلفة والسيولة المنخفضة والخطورة العالية من المشكلات التي يجب التفكير فيها.

وتتمتع معظم صناديق الاستثمار العقاري الخاصة برسوم عالية نسبيا تقلل قيمة العائدات، لذا تأكد من أن أي نفقات إضافية قد تتكبدها سيقابلها أداء عالٍ، وتعد صناديق الاستثمار العقاري الخاصة أيضا أقل سيولة بشكل عام من نظيراتها المتداولة علنا، مما يعني أنك قد تستغرق وقتا طويلا لاستعادة أموالك بعد استثمارها.

شريك صامت في مشروع صغير

يرغب بعض الناس في أن يصبحوا شركاء صامتين في الأعمال التجارية الصغيرة، وإذا سارت الأمور على ما يرام فإن رأس المال الخاص المستثمر في هذا المشروع سيساعد على نموه واستقراره وتحقيق أرباح منتظمة.

ومع ذلك، يظل هامش فشل الشركات الصغرى أكثر من الأسهم، وهي واحدة من أقل الاستثمارات سيولة، فعلى سبيل المثال تتوقف قرابة 20% من الشركات الصغرى عن العمل قبل إتمام عامها الأول، وتتوقف 50% من الشركات الأخرى في غضون 5 أعوام.

وبمجرد أن تتخلى عن رأس المال الخاص بك لأجل شراكة صامتة فإنك قد لا تسترجعه أبدا، وإذا أصبحت شريكا صامتا فتأكد أولا من قدرتك على الوثوق في الأشخاص الذين يديرون الشركة، واستثمر فقط في نماذج أعمال قوية، وحاول أن تستثمر جزءا فقط من رأس المال الذي يمكنك العيش من دونه.

وتظل هذه المصادر غير المتوقعة للدخل التقاعدي غير معروفة، لأنها ليست فعالة أو ملائمة لمواجهة المخاطر بالنسبة لمعظم المستثمرين، فيما تبدو الأسهم والسندات والمعاشات التقاعدية والضمان الاجتماعي من أكثر الخيارات أمنا، ومع ذلك إذا لم تتمكن من حل مشكلتك بالطرق المعتادة فربما عليك تجربة حلول جديدة.

المزيد من اقتصاد

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على الجزيرة وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق