لماذا لا تتوقف مسيرة هبوط أسعار الذهب؟

investing 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعزائنا متابعين اقتصادي شكرا لإهتمامكم بتفاصيل خبر لماذا لا تتوقف مسيرة هبوط أسعار الذهب؟ ..
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات يمكنكم التواصل معنا على البريد الإلكتروني [email protected]
والان نترككم مع التفاصيل الخبر الكاملة ....

© Reuters. لماذا لا تتوقف مسيرة هبوط أسعار الذهب ؟

Arabictrader.com - واصلت أسعار الذهب انخفاضها بشكل قوي بمرور تداولات اليوم الأربعاء ويتم تداولها دون مستويات 1780 دولار للأوقية،، وذلك بالتزامن مع ارتفاع الدولار الأمريكي والذي استفاد من إيجابية البيانات الاقتصادية الأمريكية، وارتفاع العائد على السندات الأمريكية مؤخرا.

وخلال تداول اليوم الأربعاء، انخفضت العقود الفورية للذهب دون مستوى 1780 دولار للأوقية وسجلت حوالي 1777 دولار للأوقية. كما انخفضت العقود الاَجلة لمعدن الذهب بنسبة 1.24% وسجلت 1776.60 دولار للأوقية.

ولقد ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام نحو 6 عملات خلال تعاملات اليوم الأربعاء وسجل حوالي 90.96 نقطة مستفيدا من ارتفاع العائد على السندات الأمريكية وإيجابية بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية. ويتأثر بقوة أو ضعف الدولار الأمريكي بسبب العلاقة العكسية بين الطرفين، فارتفاع الدولار يدفع أسعار الذهب للانخفاض، والعكس صحيح، ولكن هذه العلاقة تتأثر حاليا بتطورات فيروس كورونا وشهية المخاطرة في الأسواق.

وانخفضت أسعار الذهب بمرور تداولات اليوم الأربعاء بسبب حالة التفاؤل حيال تعافي الاقتصاد الأمريكي والعالمي من تداعيات تفشي فيروس كورونا وبخاصة بعدما جاءت بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية إيجابية، حيث سجل مؤشر مبيعات التجزئة ارتفاعا على أساس شهري بنسبة 5.3%، فيما أشارت توقعات الأسواق إلى تسجيل المؤشر نموا بنسبة 1.1%. وكان المؤشر قد شهد انخفاضا بنسبة 0.7% خلال ديسمبر الماضي، وتم مراجعتها إلى انخفاض بنحو 1%، بما كان له تأثير إيجابي على الدولار لأن هذه البيانات تعزز احتمالات صعود التضخم وتخلي الفيدرالي الأمريكي سريعا عن الفائدة المنخفضة وهو ما أثر سلبيا على أسعار الذهب.

بالإضافة إلى ذلك، تضررت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الأربعاء بسبب حالة عدم اليقين حول إقرار حزمة التحفيز الأمريكية الضخمة والتي دائما ما يكون لها انعكاس سلبي على الدولار، وإيجابي على أسعار الذهب، ومع غياب أي تطورات جديدة بشأنها تأثرت أسعار الذهب سلبا، واستفاد الدولار من ذلك. وأيضا، حالة التفاؤل في الأسواق حيال احتواء تفشي فيروس كورونا وتخفيف قيود الإغلاق بدول كثيرة ومنهم الولايات المتحدة، بالإضافة إلى التفاؤل حيال خطة الإدارة الأمريكية الجديدة في احتواء فيروس كورونا عزز شهية المخاطرة في الأسواق وأدى إلى قوة الطلب على الدولار الأمريكي وأضعف ذلك من أسعار الذهب.

وفي الوقت ذاته، لا تزال أسعار الذهب تترقب صدور نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في وقت لاحق من اليوم الأربعاء والتي دائما ما يكون لها تأثير قوي على الذهب والدولار، لأنها تعطي صورة أوضح حول ملابسات قرار الفائدة السابق، والأوضاع الاقتصادية الأمريكية التي أدت لاتخاذ قرارات السياسة النقدية الماضية.

ومن بين أسعار المعادن الأخرى، انخفضت عقود الفضة خلال تداول اليوم الأربعاء بنسبة 0.04% وسجلت حوالي 27.310 دولار للأوقية. بينما انخفضت عقود البلاديوم بنسبة 0.79% وسجلت حوالي 2.369.25 دولار للأوقية. ولكن انخفضت عقود البلاتين بنسبة 1.65% وسجلت حوالي 1258.45 دولار للأوقية.

اطلع على المقالة الأصلية

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على investing وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق