الارشيف / أخبار / أحدث الأخبار / investing

الذهب يواصل التراجع رغم ضعف الدولار الأمريكي

أعزائنا متابعين اقتصادي شكرا لإهتمامكم بتفاصيل خبر الذهب يواصل التراجع رغم ضعف الدولار الأمريكي ..
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات يمكنكم التواصل معنا على البريد الإلكتروني [email protected]
والان نترككم مع التفاصيل الخبر الكاملة ....

© Reuters. الذهب يواصل التراجع رغم ضعف الدولار الأمريكي

Arabictrader.com - تواصل أسعار الذهب التراجع بشكل قوي خلال تداولات اليوم، حيث استقرت أسعار الذهب عند مستويات 1,735.67 دولار لتحقق تراجع نسبته 0.57%، وعلى الرغم من الأداء السلبي للدولار الأمريكي على مدار اليوم إلا أن الذهب لم ينجح في استغلال هذا الاتجاه لكن الأسهم الأمريكية كانت هي المستفيد الأبرز من ذلك التراجع وبخاصة مؤشر الداوجونز الصناعي.

وجاءت بيانات التضخم الأمريكي إيجابية خلال تداولات أمس، حيث سجل مؤشر أسعار المستهلكين على أساس شهري نمو بحوالي 0.6% خلال شهر مارس، بما يفوق توقعات الأسواق بأن يسجل المؤشر حوالي 0.5% فقط. وفي نفس الوقت، جاءت قراءة مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية أفضل من المتوقع خلال مارس ليسجل المؤشر نمو بنسبة 0.3%، بينما كانت التوقعات تشير إلى نمو المؤشر بنسبة 0.2%. كما أنها أفضل من القراءة السابقة للمؤشر والتي شهدت نمو المؤشر بنحو 0.1% خلال فبراير الماضي.

وقال باتريك هاركر، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا، إن الاقتصاد الأمريكي قد يتوسع بنسبة 5% إلى 6% في عام 2021، مدعوما بزيادة التطعيمات والمساعدة المالية القوية، لكن مجلس الاحتياطي الفيدرالي لن يسحب تمويله حتى الآن.

من جانب آخر فقد صرح محافظ الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي اليوم بأن الاحتياطي الفيدرالي لن يقوم برفع الفائدة لاخلال العام القام ولا المقبل غير أنه قد يبدأ في سحب السيولة النقدية الضخمة التي قام بضخها في الأسواق بشكل تدريجي وأن أي تغير في السياسة النقدية سيرجع بالأساس إلى النتائج الاقتصادية.

كذلك فإن ذلك التراجع القوي في أداء الدولار الأمريكي الذي يتزامن مع تراجع أسعار الذهب يأتي في ظل ترقب المستثمرين لبيانات مبيعات التجزئة الأمريكية والتي تعكس بشكل كبير توقعات التضخم حيث أنه كلما ارتفعت معدلات الطلب على السلع و الخدمات دفع ذلك الأسعار للارتفاع خاصة مع عدم مواكبة مستويات الإنتاج لارتفاع الطلب بسبب ضعف مرونة الإنتاج وبالتالي يؤدي ذلك إلى التضخم وهو ما يتمثل في انخفاض القوة الشرائية للعملة، وهو الأمر الذي يجادل به بعض الخبراء بأنه قد يدفع أسعار الذهب للصعود من أجل التحوط ضد الضغوط التضخمية.

اطلع على المقالة الأصلية

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على investing وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.