فاصل اعلاني | الوحدات الأردني يحاول دعم ناديه بتذاكر وهمية

ميركاتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بدأ جمهور أحد أكبر أندية كرة القدم بالأردن، الوحدات، حملة تستهدف تقديم الدعم المالي لناديهم المفضل ولاعبيه بعد أن تعرضت صناعة الرياضة كلها لضربة صعبة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

فقد وّحد الجمهور صفوفه وأقام كشكًا مؤقتًا لبيع تذاكر وهمية بدلًا من تذاكر المباريات الحقيقية التي لم يعد شراؤها متاحًا بسبب قيود الجائحة التي تحظر حضور المباريات في الملعب. وتُقدم الأموال التي تُجمع في المبادرة بشكل مباشر للنادي.

ونتيجة لتفشي فيروس كورونا في أرجاء العالم في 2020 فرضت حكومات كثيرة، بما فيها الحكومة الأردنية، حظرا على الأحداث الرياضية التي يحضرها جمهور كبير في مسعى للحد من تفشي الفيروس.

ومن هنا تسببت قيود كورونا في خسارة النادي ألوف الدنانير الأردنية التي عادة ما كان يحصلها من عائدات بيع تذاكر المباريات.

وقال محمد فخري، أحد مشجعي نادي الوحدات، “جمهور الوحدات معروف أكبر جمهور بالأردن وأكبر إيراد من ورا الجماهير على مستوى الدوري الأردني هو لنادي الوحدات. فهذا العجز اللي قاعدين بنحاول نسده بنحاول نيجي بأعداد كبيرة كأنه جايين نحضر مباراة ونشتري تذكرة، والحملة مستمرة راح تكمل إن شاء الله راح نحاول نغطي العجز على النادي من ورا الجماهير ومن ورا حرمان الجماهير بسبب كورونا”.

جمهور
جمهور “الوحدات” الأردني يحاول دعم ناديه المفضل بتذاكر وهمية! – صور kooora

وقال أحمد القدومي، أحد أعضاء جروب وحداتي ومن بين القائمين على الحملة، “الظروف خلتنا نبعد عن المدرج. إحنا بنعشق المدرج، بنعشق نؤازر النادي في المدرج ونكون خلف الفريق دائما، الظروف اللي في البلد والعالم كلها خلتنا انه إحنا مباريات من دون جماهير. فارتأينا لشغلة نعمل تذاكر وهمية إنه الجمهور أصلًا بده يحضر وأصلًا أنت بتيجي بتدفع تذكرتك، لو دفعت دينار أو دينارين، من الكمالياتإاللي ممكن أنت بتشتريها، فبتفرق مع نادي الوحدات، دينار ع دينار بنكمل المشوار، هو كان أصلًا شعار الحملة”.

واعتبر الجمهور أن توقيت المبادرة هام جدا لأنه يتزامن مع استعداد النادي، الفائز بالدوري المحلي في الأردن، لبطولة دوري أبطال آسيا.

وسيكون الوحدات أول ناد أردني يشارك في البطولة.

وقال أبو وليد اللورد، وهو أحد مشجعي الوحدات، “اللاعبين يوم السبت كان عندهم تدريب وأجو شافوا المبادرة وانبسطوا إشي كثير وانبسطوا وباركوا لنا في هاي المبادرة وحيّونا وقالوا يا ريت أنتوا تظلكوا مستمرين فيها هاي المبادرة يعني شجعتهم كثير بعد ما كانوا مش، محبطين بدي أقول لك، يعني دخل اليأس بقلوبهم، لكن إحنا دخلناهم بالمبادرة هاي، وريناهم حجم المبادرة، وريناهم المبلغ الأولاني اللي جمعناه، الشباب تفاءلوا كثير”.

اقرأ ايضًا

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على ميركاتو وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

0 تعليق