آبل تمنع الأطفال من البحث عن الأشياء الآسيوية

aitnews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أمضت شركة آبل سنوات لضمان إمكانية استخدام الأطفال للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بأمان، لكن بعض عناصر التحكم في المحتوى المناسب للعائلة يبدو أنها متحيزة.

ووفقًا لتقرير من صحيفة إندبندنت البريطانية، فإن عناصر التحكم في المحتوى المضمنة في ميزة Screen Time في iOS 14، التي تهدف إلى تقييد وصول الأطفال إلى مواقع البالغين، تمنع المستخدمين أيضًا من البحث عن كلمة آسيوي في متصفح سفاري والمتصفحات الأخرى.

وينطبق الحظر على كلمة آسيوي والأفكار والعبارات ذات الصلة، مثل: الطعام الآسيوي والانصهار الآسيوي والشتات الآسيوي والمجتمعات الآسيوية والبلدان الآسيوية والسياسة الآسيوية والثقافات الآسيوية.

وكان المصطلح المناسب الموضوعي الذي سمحت به أدوات الرقابة الأبوية من آبل هو المطاعم الآسيوية، وذلك بالرغم من رفض الاستفسارات ذات الصلة، مثل المطبخ الآسيوي.

وفي الوقت نفسه، كانت عمليات البحث عن مصطلحات مماثلة بكلمات أوروبي أو أفريقي أو هندي أو عربي بدلاً من آسيوي تعمل بشكل جيد.

ومن غير الواضح في هذه المرحلة بالضبط كيف تقرر آبل المصطلحات التي يجب أن تمنع الرقابة الأبوية الوصول إليها، كما أن قيود المحتوى المفروضة ليست دقيقة.

وإذا كنت تبحث عن كلمة آسيوي أو واحدة من العديد من المصطلحات ذات الصلة في محرك بحث جوجل أو Bing أو DuckDuckGo أو حتى بايدو، فيخبرك متصفحك أنه لا يمكنك تصفح الصفحة لأنها مقيدة.

ويعتبر هذا الأمر صحيحًا سواء قمت بكتابة استعلام البحث في شريط عناوين متصفح هاتفك المحمول، أو إذا انتقلت إلى الصفحة الرئيسية لمحرك البحث وحاولت البحث من هناك.

لكن الغريب أن محرك بحث ياهو هو الوحيد المتاح الذي تقدمه آبل كخيار افتراضي في متصفح سفاري والذي يعالج عمليات البحث هذه بشكل صحيح.

ويستشهد تقرير صحيفة الإندبندنت بتغريدة حديثة من مطور iOS (ستيفن شين) Steven Shen، الذي

الخطأ وقدم تقريرًا بشأن الأمر إلى شركة آبل في أواخر عام 2019.

وبعد فترة وجيزة، في شهر فبراير 2020، تم الإبلاغ عن التحيز المتوقع لميزة Screen Time عبر تويتر بواسطة (تشارلي ستيجلر) Charlie Stigler، المحلل الإستراتيجي للمنتجات في شركة خدمات المؤسسات Workday.

و

ستيجلر في ذلك الوقت: يحظر عامل تصفية محتوى البالغين المدمج في iOS جميع عمليات البحث باستخدام كلمة آسيوي، بافتراض أنها مرتبطة بالإباحية.

وأضاف: يعني ذلك أن الفتاة الأمريكية الصينية البالغة من العمر 12 عامًا التي قد تستخدم محرك جوجل للبحث عن تسريحات الشعر الآسيوية ستكتشف أن ثقافتها محظورة باعتبارها محتوى للبالغين.

تجدر الاشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على aitnews وقد قام فريق التحرير في اقتصادي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق